ثقافية

اجتماع ممثّلي الجامعات اللّبنانيّة والبرازيليّة في جامعة الرّوح القدس
الجمعة 01 حزيران 2018
المصدر: نورنيوز
استضافت جامعة الرّوح القدس- الكسليك اجتماع ممثّلي الجامعات اللّبنانيّة والبرازيليّة في حرمها. وقد استهلّ اللّقاء بكلمة ترحيبيّة لنائب رئيس الجامعة للعلاقات الدّوليّة الدّكتورة ريما مطر.

 

ثم عُقدت الجلسة الأولى بعنوان "تحدّيات التّعليم العالي في لبنان والبرازيل"، وشارك فيها مدير عام التّعليم العالي في لبنان الدّكتور أحمد الجمّال الذي قدّم لمحة عامّة عن التّعليم العالي في لبنان ونظام التّعليم القديم الذي كان سائدًا والتّغيّرات الجذريّة التي عرفها بهدف مواكبة عمليّة إضفاء الطّابع الدّوليّ على نظام التّعليم العالي وخصخصته. كما تحدّث رئيس جامعة بامبا الاتحاديّة ماركو أنطونيو فونتورا هانسن متطرّقًا إلى تنظيم التّعليم العالي في البرازيل وسبل تمويل الجامعات الاتحاديّة وأحدث الاتّجاهات الرّائجة في مؤسّسات التّعليم العالي في البرازيل. وخُتمت الجلسة بمداخلة لكلّ من ندى مغيزل من جامعة القدّيس يوسف في بيروت وديان نوفل من الجامعة اللّبنانيّة الأمريكيّة اللّتين قدّمتا عرضًا عن الجامعتين مشدّدتين على ضمان الجودة والاعتمادات الدّوليّة والتّحدّيات التي تواجههما في مجال إدارة المعلومات.

ثم افتتحت مديرة مكتب العلاقات الدّوليّة كليمانس درويه الجلسة الثّانية بعنوان "إضفاء الطّابع الدّوليّ على الجامعات اللّبنانيّة والبرازيليّة: المشاريع القائمة والآفاق المستقبليّة"، عارضةً للخطّة الاستراتيجيّة التي وضعتها جامعة الرّوح القدس بهدف تعزيز انخراطها في السّاحة الدّوليّة. ومن جهّته، شدّد الدّكتور غازي أسمر من جامعة سيدة اللّويزة على ارتكاز مقاربة أي جامعة اليوم على مبدأ العولمة. وختامًا، تحدّثت هلا الديمشقيّة من الجامعة الأميركيّة في بيروت عن مشاريع الجامعة مقدمة إحصائيّات ودراسات حول التّبادل الطّلابيّ وعمل الجامعة في سبيل زيادة عدد الاتفاقيّات الموقّعة مع جامعات دوليّة.

وتجدر الإشارة إلى أنّه جرى توقيع اتفاقيّة تعاون بين جامعة الرّوح القدس- الكسليك ممثّلة برئيسها الأب البروفسور جورج حبيقة وجامعة ساو باولو الاتحاديّة ممثّلة برئيستها البروفسورة ثريّا صبحي سماعيلي بحضور نائب رئيس الجامعة للعلاقات الدّوليّة الدّكتورة ريما مطر ومدير مركز دراسات وثقافات أميركا اللّاتينية في الجامعة روبرتو خطلب.