إقتصاد

منظمة الأغذية والزراعة: الجفاف يؤدي إلى ارتفاع حاد في أسعار الغذاء في منطقة شرق أفريقيا
الأربعاء 15 شباط 2017
المصدر: الأمم المتحدة
ذكرت منظمة الأغذية والزراعة (فاو)، أن انتشار الجفاف في منطقة شرق أفريقيا أدى إلى حدوث انخفاض حاد في المحاصيل الزراعية وارتفاع أسعار الحبوب وغيرها من المواد الغذائية الأساسية إلى مستويات غير مألوفة، مما شكل عبئاً ثقيلاً على الأسر وعرّض الرعاة في المنطقة إلى مخاطر جديدة.

وبحسب آخر نشرة لرصد أسعار الأغذية وتحليلها، سجلت الأسعار المحلية للذرة والذرة البيضاء وغيرها من الحبوب مستويات قياسية في أرجاء واسعة من إثيوبيا وكينيا والصومال وجنوب السودان وأوغندا وجمهورية تنزانيا المتحدة. وشكّلت قلة الأمطار في معظم أجزاء الإقليم ضغطاً هائلاً على الماشية والرعاة، حيث أدى هزال الماشية نتيجة نقص المراعي وشح المياه وعمليات الإعدام القسرية إلى انخفاض أسعارها، مما تسبب في انخفاض دخل الرعاة وقدرتهم على شراء المواد الغذائية الأساسية. وفي هذا الشأن، قال ماريو زاباكوستا، الخبير الاقتصادي لدى المنظمة والمسؤول في نظام الإعلام والإنذار المبكر: "السبب الرئيسي وراء الأزمة الحالية والتي تتسم بالخاصية الإقليمية وتؤثر على معظم دول شرق أفريقيا هو الجفاف، والذي أثر على الجزء الجنوبي من الإقليم بين تشرين الأول/ أكتوبر وكانون الأول/ ديسمبر. ولكن في بعض الدول تتفاقم الأزمة بسبب عوامل أخرى، مثل النزاع والعنف في جنوب السودان والصومال. " وتضاعفت أسعار الحبوب الرئيسية في بعض أسواق مدن شرق أفريقيا، وهو اتجاه يتباين تماماً مع الاستقرار العالمي في الأسعار الذي سجله مؤشر الفاو لأسعار الغذاء الذي يقيس التغير الشهري في الأسعار الدولية لسلة السلع الغذائية الرئيسية. ووفقا للفاو، يواجه الآن ما يقارب 6.2 مليون شخص، أي أكثر من نصف سكان الصومال، انعداماً حاداً في حالة الأمن الغذائي. وتعيش غالبية السكان المتأثرين في المناطق الريفية.