إقتصاد

دبوسي في اجتماع مركز تحكيم غرفة طرابلس: لن نتأخر عن تقديم الدعم لديناميكيته
الأربعاء 01 شباط 2017
المصدر: الوكالة الوطنية
ترأس رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي الإجتماع الذي عقده مركز تحكيم غرفة طرابلس، في حضور نائب الرئيس النقيب انطوان عيروت، أمين عام المركز وسام معصراني، والأعضاء: فواز كبارة، غادة إبراهيم وماري تريز قوال، وتم البحث في مختلف القضايا المتعلقة بأنشطة المركز وخطط عمله للمرحلة المقبلة التي ترتكز على ان يكون المركز من خلال نشاطه مؤسسة قانونية متكاملة تنسجم مع متطلبات الحداثة والتطور، التي باتت متسارعة في عصرنا الحاضر.

وشدد عيروت في مداخلته على "أهمية تواصل المركز مع المنظومة الشاملة المتمثلة بالمؤسسات التحكيمية العربية والدولية بهدف مواكبة حركة الإجراءات التحكيمية ولا سيما أنه بات محسوما لدى الأوساط التجارية والقانونية أن التحكيم أصبح قضاء المستقبل، مشيرا الى أن "طرابلس يجب أن تكون على جهوزية كاملة على كل المستويات ولا سيما أن دورها سيكون محور انشطة الشركات العالمية التي ستساهم في إعادة إعمار سوريا وكلما كانت طرابلس قوية كلما قويت معها المناطق الشمالية بكاملها".

وأثنى دبوسي على "الدور الحيوي الذي يمتاز به مركز التحكيم وأن غرفة طرابلس تحتضن تطلعاته ولن تتأخر عن تقديم الدعم اللازم لديناميكيته وهي ترى فيه مؤسسة قابلة لان تشهد نقلة نوعية في مهامها وتسجل بذلك قصة نجاح وتحقق نتائج إيجابية في مجالها، لأن طرابلس عاصمة الشمال سيترتب عليها أن تلعب دورا مستقبليا بإعتبارها عاصمة إقتصادية للبنان وهذا الخيار طرحناه أمام رئيس الجمهورية العماد ميشال عون خلال زيارتنا لفخامته على رأس وفد إقتصادي ونقابي شمالي، ونحن سنسير به وسنبني له الأساسات المتينة لنصل فعليا الى أن تكون طرابلس عاصمة إقتصادية للبنان".

كما تم خلال الإجتماع التصديق على تعديل النظام الداخلي وتغيير إسم مركز تحكيم غرفة طرابلس من مركز "المصالحة والتحكيم" الى "الوساطة والتحكيم"، وكذلك قواعد الإجراءات، والإتفاق أيضا على عقد إجتماعات دورية في أول يوم خميس من كل شهر في تمام الساعة الخامسة مساء، ووضع خطة عمل وبرنامج متكامل لأنشطة مركز غرفة طرابلس ولبنان الشمالي للمرحلة اللاحقة.