إقتصاد

لقاء لـ "ستراتيجي&" الشرق الأوسط وإنديفور لبنان في السراي عن استكشاف آفاق الشركات القابلة للنمو السريع في لبنان
الجمعة 12 نيسان 2019
المصدر: الوكالة الوطنيّة للإعلام
نظمت شركة "ستراتيجي&"، وهي جزء من شبكة بي "دبليو سي"، ومؤسسة "إنديفور لبنان" لقاء اليوم، في مبنى السراي الكبير، ناقش منافع وتحديات تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ولبنان. وتأتي هذه المبادرة "بالتزامن مع الدور المتنامي للشركات القابلة للنمو السريع باعتبارها مؤسسات صغيرة ومتوسطة تتمتع بنماذج أعمال أثبتت جدارتها في دفع عجلة النمو الاقتصادي وشهدت طفرة نمو متسارعة"، بحسب بيان للمنظمين.

وفي دراسة مشتركة أجريت مؤخرا بعنوان "تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: كيف تتمكن بضع شركات من دفع عجلة التنمية الاقتصادية"، كشفت "ستراتيجي&" و"إنديفور" أن "الشركات القابلة للنمو السريع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تحقق عائدات أكثر بنحو 3.4 ضعف المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وفرص عمل أكثر بثمانية أضعاف. وتمثل هذه الشركات بالمتوسط ما نسبته 5 بالمائة من إجمالي المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في أي دولة، وتكون عادة على درجة أعلى من الإنتاجية والابتكار مقارنة بنظيراتها من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. ولتحديد نوع الدعم اللازم لتعزيز نمو الشركات القابلة للنمو السريع، تم إطلاق "مؤشر جاهزية النظام البيئي للشركات القابلة للنمو السريع" بهدف قياس مدى نضوج النظم القائمة في الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والأردن، ولبنان ومصر بالاعتماد على أربعة محاور رئيسة، وهي أساسيات العمل، ومحركات الأعمال، ومحفزات الطلب، وجاهزية الدول. وأظهر المؤشر أن لبنان يحتل المركز الثاني في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا".

مكي 
وقال شريك "ستراتيجي&" الشرق الأوسط محمود مكي: "يوفر لبنان تسهيلات ميسورة التكلفة وفرص تمويل مدعومة من قبل صناديق رأس المال الاستثماري والبنك المركزي، فضلا عن الموارد البشرية الخبيرة والمؤهلة. ومع ذلك، أظهر المؤشر أن هناك العديد من التحديات التي تواجه الشركات الصغيرة والمتوسطة في لبنان، بما في ذلك الوصول إلى العملاء المحليين والعالميين، والإطار التنظيمي غير المواتي، بالإضافة إلى هجرة أصحاب الكفاءات".

شحادة 
وأكدت المديرة العامة لشركة "إنديفور لبنان" كريستينا شحادة، أن "جهود الشركة تتركز على دعم الشركات القابلة للنمو السريع في لبنان للتغلب على هذه التحديات المشتركة وتقديم الدعم المناسب لتلك الفئة من الشركات لتمكينها من تسريع وتيرة نموها".

روفايل 
من جانبها، قالت مديرة بيئة الأعمال والابتكار في رئاسة مجلس الوزراء ياسمينا الخوري روفايل: "نحن ملتزمون بمواصلة التركيز على دعم بيئة الأعمال لتمكين الشركات القابلة للنمو السريع من تعزيز وتيرة نموها والتأثير بشكل إيجابي على اقتصادنا".

جلسة نقاش 
يشار الى أن الحدث استضاف جلسة نقاش سلطت الضوء على التحديات الراهنة، بالإضافة إلى الدعم اللازم لدفع عجلة نمو ريادة الأعمال، شارك فيها أبرز قادة القطاع: الشريك المؤسس في منصة "أنغامي" إيلي حبيب، الشريك في "بي أند واي فينتشر بارتنرز" فادي بزري، عضو مجموعة المؤسسات المالية العالمية في مؤسسة التمويل الدولية مارسيل راشد، ورئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمؤسسة "بريتيك" مارون شماس.