إقتصاد

شقير زار مقرّ ألفا: الأوضاع المالية تدفعنا نحو تقليص النفقات وقطاع الاتصالات محرّك رئيسي للاقتصاد
الأربعاء 20 آذار 2019
المصدر: الوكالة الوطنيّة للإعلام
زار وزير الإتصالات محمد شقير المقر الرئيسي لشركة "ألفا" في "Parallel Towers" في الدكوانة، حيث كان في استقباله رئيس مجلس الإدارة- المدير العام المهندس مروان الحايك والهيئة الإدارية وعدد من الموظفين في الشركة. وهدفت الزيارة الأولى من نوعها إلى التعرف على واقع الشركة والإطلاع على الخدمات التي تقدمها والتحديثات التكنولوجية الحاصلة والخطط المستقبلية.

وكانت جولة للوزير شقير شملت متجر "ألفا" النموذجي ومركز التحكم التقني والداتا سنتر، عقد بعدها لقاء مع الإدراة والموظفين. وأطلقت "ألفا" خلال الزيارة خدمة جديدة وللمرة الأولى في لبنان وهي شريحة الــeSIM الرقمية التي تتيح للمشترك تفعيل رقمه عبر barcode من دون الحاجة إلى شريحة فعلية، وهو يأتي في إطار خطة ألفا الاستراتيجية للتحول نحو مشغل رقمي.

الحايك 
بداية، رحب الحايك بالوزير شقير وهنأه بتولي الوزارة متمنيا له التوفيق مؤكدا "جهوزية ألفا لإكمال الخطط التطويرية لتحديث الشبكة، واستمرارها في العمل على مواكبة أحدث التكنولوجيات وتطوير الخدمات". 

شقير
من جهته، شكر الوزير شقير إدارة الشركة على حسن الإستقبال ونوه "بالتطور الحاصل بعمل وأداء الشركة وموظفيها"، مؤكدا دعمه "لكل الخطط التطويرية التي من شأنها تحديث الشبكة والخدمات". وقال: "الأوضاع المالية الصعبة في البلاد تدفعنا أكثر وأكثر نحو تقليص النفقات". 
وأكد دور قطاع الإتصالات "الأساسي كمحرك رئيس للإقتصاد الوطني"، متمنيا للشركة "المزيد من التقدم والنجاح".