إقتصاد

دبّوسي عرض أمام زواره لمشروعه الإستثماري القيسي: هو الدّواء الشّافي لطرابلس والشّمال
الأحد 10 آذار 2019
المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام
استقبل رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي، المدير العام للنقل البري والبحري عبد الحفيظ القيسي ورئيس الهيئة العليا للإغاثة اللواء محمد خير ورئيسة مصلحة النقل البحري إلهام خباز ورئيس ميناء طرابلس عامر بيضا، حيث عرض دبوسي للمشروع الإستثماري الإجتماعي الوطني العربي الإقليمي الدولي في لبنان من طرابلس الكبرى، والذي يمتد على طول الواجهة البحرية من ميناء طرابلس حتى مطار القليعات، رافق ذلك عرض للمخطط التوجيهي الإفتراضي للمشروع.

وقال القيسي عقب اللقاء: "لقد إطلعنا على المشروع عندما كان مجموعة افكار اولية، وهو دون أدنى شك كبير وبدأت ملامحه تتضح لا سيما بالنسبة لإحتضانه مشاريع بوظائف متعددة، من حوض جاف لإصلاح السفن الى مشاريع محورها النقل التجاري عبر مطار القليعات حيث يمكن إستحداث مدرج خاص به في عمق البحر وسكة حديد تسهل حركة النقل التجاري، كما يمكن ان يحتضن مشاريع تتعلق بالنفط والغاز، وهناك مصفاة للنفط تقع بمحاذاته إضافة الى مساحات شاسعة يمكن استثمارها بمشاريع للتخزين ومناطق ومدن صناعية".

أضاف: "أعود وأكرر ما سبق وأكدته للرئيس دبوسي في زيارة سابقة، أن كافة مشاريع غرفة طرابلس وبشكل خاص المشروع الذي بدأ يخطو خطوات متقدمة، هو الدواء الشافي لطرابلس والشمال، وكل لبنان ويوفر الكثير من المشاريع الإستثمارية وكذلك فرص العمل المطلوبة".

وختم: "نقف الى جانب الرئيس دبوسي في كافة مشاريعه ونتطلع معه الى ان تبلغ تلك المشاريع مرحلة التنفيذ الفعلي".

على صعيد آخر، استقبل دبوسي وفدا من "الحراك المدني العكاري"، وأطلع أعضاءه على مرتكزات المشروع الإجتماعي الاقتصادي الاستثماري الوطني العربي الاقليمي الدولي في لبنان انطلاقا من طرابلس الكبرى.

وكان وفد الحراك قد أبدى إعجابه بالمشروع الذي شرح دبوسي أبعاده كمشروع "ينطوي على رؤية هي نتاج لفكرة نهضوية، وهو حلم يتطلب تحقيقه ليصبح حقيقة على أرض الواقع إعتماده رسميا من قبل مجلس الوزراء، ونحن أبناء عكار نتطلع الى اليوم الذي يبلغ فيه هذا المشروع مرحلة التنفيذ الفعلي لا سيما أن لمحافظة عكار حصة وازنة فيه".

وأكد أعضاء الوفد أن "الرئيس دبوسي لطالما أكد في مناسبات مختلفة إهتماماته المتواصلة بعكار وبتطلعاتها في الإنماء والتطوير والتحديث، ونحن نقف الى جانبه في كل مشاريعه ومبادراته التي تجعل لبنان بكل مكوناته ومناطقه محورا أساسيا لكل أنواع المشاريع الكبرى الجاذبة للإستثمارات".

تخلل اللقاء عرض وثائقي من جانب "الحراك المدني العكاري" لمشروع أطلقه الحراك و"يمتاز بأهمية إنمائية على المستويات السياحية والبيئية، ويعود بالمنفعة على المنطقة العكارية التي يتواجد فيها المشروع".

ورأى دبوسي في مشروع الحراك "وجها إنمائيا" تمنى له النجاح، لافتا الى أنه "يحظى بحيز واسع يتكامل فيه مع المشروع الإستثماري الكبير"، ومؤكدا "التعاون مع الحراك المدني العكاري في مشاريعنا الإنمائية المشتركة، فعكار عزيزة على قلوبنا جميعا وتجمعنا دائما وتشحذ فينا التطلع الدائم وبروح الثقة والتفاؤل نحو مستقبل واعد يسوده الأمن والأمان والإستقرار والإزدهار".