إقتصاد

تاتش تستضيف ورشة عمل برنامج WE من زين في بيروت
الاثنين 25 شباط 2019
المصدر: الوكالة الوطنيّة للإعلام
أعلنت شركة "تاتش" مشاركتها في ورشة عمل برنامج WE الذي نظمته مجموعة زين للمرة الأولى في لبنان في فندق "الفور سيزنس"، في حضور أكثر من 90 امرأة من فرق عمليات زين في البحرين والعراق والأردن والكويت والمملكة العربية السعودية والسودان وجنوب السودان، ومن الشريك الاستراتيجي "عمانتل"، للمشاركة في هذه المبادرة المهمة.

وكان نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة زين بدر الخرافي قد أطلق برنامج WE لتمكين المرأة في العام 2017، ولاسيما أن النساء يمثلن نحو 25 في المئة من إجمالي الموارد البشرية في مجموعة زين. وقد تطور هدف البرنامج نحو تعزيز التنوع بين الجنسين والاشتمال، بالإضافة الى تطوير فرص النساء في مجموعة زين لكي يحققن النمو في مسارهن الوظيفي وأهدافهن.

وتماشيا مع استراتيجية مجموعة زين، أعطت شركة "تاتش" الأولوية لترسيخ ذهنية الاشتمال والتنوع في مكان العمل من خلال أربع ركائز هي: تغيير سياسة الموارد البشرية، تنمية المهارات القيادية، التحول الثقافي، وتوظيف الإناث. وإنطلاقا من هذه الأهداف، جرى اختيار مجموعة من السفيرات لدفع عجلة التغيير مؤلفة من تسع نساء من شركة تاتش لتصبحن سفيرات برنامج WE، تلقى على عاتقهن مهمة مناقشة رؤية مجموعة زين لتحقيق مساواة المرأة ضمن القوى العاملة، بالإضافة الى التخطيط للتنوع والتغيير المستدام في قطاع الأعمال.

وفي معرض تعليقه، قال الرئيس التنفيذي لشركة "تاتش" إمري غوركان: "إنها مبادرة مهمة لأنها تلهم الموظفين وتحضهم على العمل وعلى تحفيز زملائهم. إن مسيرة شركة تاتش واعدة على صعيد التنوع في مكان العمل حيث يبلغ العدد الإجمالي للموظفات حاليا حوالي 38 في المئة من مجموع الموظفين، 25 في المئة منهن في مراكز قيادية. يمكننا التعاون الوثيق والتنوع في القيادة في مكان العمل من تقديم حلول مبتكرة، وتحقيق نتائج إيجابية، وتعزيز موقع مؤسستنا".

تضمنت ورشة العمل تقييم أداء القيادة لمساعدة المشاركات على تحديد خططهن الفردية للتنمية ونقاط قوة وضعف الشخصية وتطلعاتهن والتأمل الذاتي. ثم عرضت المشاركات خطط العمل لعام 2019 مع التركيز على دمج البرنامج والمبادرات داخل المجموعة، دعم النساء للوصول إلى مستوى متقدم من القيادة في حياتهن المهنية، وإعداد مجموعة من النساء الموهوبات. كما ركزت ورشة العمل على بناء المهارات من خلال مساعدة السفيرات على فهم أسلوبهن القيادي وتطويره.