إقتصاد

ميركل وآبي يؤكدان دعمهما للتبادل الحر وسط "اضطرابات" تشهدها التجارة المتعدّدة الأطراف
الاثنين 04 شباط 2019
المصدر: أ ف ب
جددت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الاثنين في طوكيو التأكيد على دعمهما للتبادل الحر في حين تشهد التجارة المتعددة الأطراف بحسب قول ميركل، "اضطرابات".

 

وصرّحت ميركل التي وصلت الاثنين إلى طوكيو في زيارة تستمرّ يومين، أن "هذه الزيارة تأتي في وقت أثبتنا أننا مستعدين لإبرام اتفاقات، حتى لو أن الاتفاقات المتعددة الأطراف تشهد اضطرابات".

وكانت ميركل تشير بكلامها إلى دخول حيزّ التنفيذ الجمعة اتفاق تبادل حرّ بين الاتحاد الأوروبي واليابان، في وقت تشكك الولايات المتحدة أكثر من أي وقت مضى بالاتفاقات المتعددة الأطراف.

وأضافت ميركل "الأول من شباط/فبراير كان يوماً استثنائياً بالنسبة إلينا (ولدينا هنا) لقاء بين قائدين يريدان العمل سوياً ويعتقدان أنه من الممكن أن تحصل حالات جيدة جدا يكون فيها الجميع رابحاً عندما يتعاون كل الشركاء".

وصرّح آبي من جهته أن "اليابان وألمانيا ستديران الكتلة الاقتصادية الأوسع في العالم، التي ولدت من اتفاق اليابان-الاتحاد الأوروبي ولذلك من الضروري تخفيض الخطر الذي يشكله بريكست على الاقتصاد الأوروبي والعالمي".

والنص الياباني الأوروبي الذي تم التفاوض بشأن منذ 2013 هو الاتفاق التجاري الثنائي الأوسع في التاريخ ويشمل أكثر من 630 مليون شخص وقرابة ثلث الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

وقالت ميركل "إن الأمر يتعلق بالطبع بالمساواة وبطبيعة الحال بالمعاملة بالمثل لكننا نعمل على ذلك".

ويُتوقع أن تلتقي المستشارة الألمانية امبراطور اليابان اكيهيتو الذي يتنازل عن العرش خلال شهرين وأيضا ولي العهد ناروهيتو.

وستلقي ميركل خلال هذه الزيارة التي تتمحور بشكل أساسي حول الاقتصاد، خطاباً أمام عالم الأعمال الألماني والياباني وستزور مختبراً تديره شركة "أن إي سي" العملاقة للالكترونيات.