العالم

رسامة شمامسة قارئين في السليمانية- العراق
الأربعاء 22 شباط 2017
المصدر: بطريركيّة بابل للكلدان
بفرح كبير وغامر احتفلت كنيسة مار يوسف الكلدانية في السليمانية يوم الأحد، بالرسامة الشماسية القارئية لسبعة من شبابها وشاباتها وهم: رفل زيد، أندي سرهد، مجد فارس، سولين سالار، مارلين مجيد، لازيا نزهت، زياد ليث.

وقد ترأس قداس الرسامة المطران يوسف توما رئيس اساقفة ابرشية كركوك والسليمانية وبحضور الخوري اسطيفان ربان والاب ينس والاب ايمن راعي كنيسة مار يوسف. ابتدأ القداس بطقس الرسامة الشماسية وكما هو في الطقس، واثناء الكرازة تطرق  المطران إلى أهمية هذه الرسامة بما تحمله من رجاء واستعداد للخدمة خاصة لدى فئة الشباب الناشئ وسط ظروف مليئة بالمغريات الكثيرة. وحث الشباب على تقديم الذات المطلق للمسيح من خلال اتباعه وتكريس الذات له.
    كانت رسامة هؤلاء الشباب السبعة ثمرة تعب وتدريب لأكثر من ثلاث سنوات على الخدمة في القداس والألحان الطقسية واللغة الكلدانية التي اشرفت على تعليمهم الاخت وارينا من راهبات بنات مريم الكلدانيات وبمعدل تدريب اسبوعي لمدة ساعتين خاصة وأن كنيسة السليمانية كانت بأشد الحاجة لخدمة هؤلاء الشباب كي يزيّنوا الكنيسة والمذبح بخدمتهم وحناجرهم المتحدة مع اصوات الملائكة في تمجيد الرب.
    يجدر بالذكر أن اخر رسامة شماسية شهدتها كنيسة السليمانية كانت منذ ثمانينيات القرن الماضي عندما قام مثلث الرحمة المطران عبد الأحد ربان برسامة مجموعة من الشمامسة القارئين والرسائليين. وآخر رسامة كهنوتية كانت في كنيسة مار يوسف في السليمانية برسامة الأب ينس بيتز ولد من رهبنة إبراهيم الخليل على يد البطريرك لويس ساكو  الذي كان مطران كركوك والسليمانية في حينها.