العالم

اليوم الثالث والاخير للقاء الكهنة الكلدان
الخميس 26 كانون ثاني 2017
المصدر: بطريركيّة بابل للكلدان
بدأ صباح اليوم الثالث للقاء الكهنة والاساقفة الكلدان في عنكاوا بالقداس الالهي الذي ترأسه المطران مار ميخا مقدسي بمشاركة البطريرك مار لويس روفائيل ساكو والسادة الاساقفة والاباء الكهنة والاكليريكيين في كابيلا المعهد الكهنوتي.

 

بعد ذلك قدّم الاب شربل شلالة محاضرات صباح اليوم الثالث وهي تكملة لموضوع "اخلاقية العائلة" والذي ركز فيه على التحديات التي تواجه العائلة من الناحية الاخلاقية امام تحديات طبية وتغييرات فزلجية وجنسية مع اسئلة ومناقشة مفتوحة. وطلب ان تدرج هذا المادة في دورة المخطوبين للزواج وحتى اقامة دورة للمتزوجين الجدد.

بعد الظهر كانت المحاضرات للأب افرام سقط الدومنيكي بعنوان "كيف نمارس السلطة في الجماعة"وقدمها بوتيرة محاضرتين. تحدث عن المخاطر التي تواجه الاكليروس: السلطة، الانفرادية، الاكتفاء الذاتي، الانتقاد، الانغلاق، الانتماء الديني، والادمان على العمل. ثم تكلم عن ممارسة السلطة التي تبنى على الحب مع تقديم مخطط لسلم (الحب): حب الشهوة، حب حاجة فراغ، حب الولع والعشق، الحب الحنون، الحب المتناسق، الحب المضحي، الحب الاحتفال واخيراً الحب المجاني الغير المشروط.
وفِي الختام اقترح غبطة البطريرك  اعتماد  منح الكاهن فرصة راحة بعد خدمة طويلة والعمل على الذات مع مرشد لفترة شهر او شهرين