العالم

هديّة "بيئيّة" إلى البابا فرنسيس خلال زيارته إلى جزيرة موريشيوس
الخميس 29 آب 2019
المصدر: نورنيوز
زراعة مئة ألف نبتة خلال أشهر والالتزام في إدارة التّخلّص من النّفايات، هما مبادرتان بيئيّتان سيقوم بها أهل جزيرة موريشيوس، لمناسبة زيارة البابا فرنسيس في التّاسع من أيلول/ سبتمبر المقبل.

 

هذا الكلام نقلته "زينيت" عن النّائب العامّ والمسؤول عن التّواصل في أبرشيّة بورت لويس الأب جان مويس لابور، خلال مؤتمر صحفيّ أجراه في المطرانيّة في 20 آب/ أغسطس، موضحًا أنّ هدف المبادرتين التّرحيب بالبابا وتقديم له هديّة عبر "التزام شعب جزيرتنا في تطبيق رسالته الحبريّة حول الحفاظ على البيئة في بلدنا. وسنعبّر له عن ذلك عبر استعمال رمز أغصان النّخيل والّتي سيُحيّيه بها مَن سيُشاركون في القدّاس، عند وصوله كما عند رحيله".

هذا وأشار الأب لابور إلى أنّ الأب الأقدس "سيُبارك مئة ألف نبتة ستتمّ زراعتها في الجزيرة، وذلك في طريقه إلى زيارة سلطات البلاد. وهذا المشروع هو ثمرة شراكة بين أبرشيّة بورت لويس ومنظّمة "Projet de société" غير الحكوميّة، فيما هناك مشتلان سيقدّمان النّباتات مجّانًا.

أمّا فيما يتعلّق بالمبادرة الثّانية، فستتعهّد الأبرشيّة بإدارة ملفّ النّفايات عبر حملة إعلانات تهدف إلى تشجيع الأشخاص على رمي النّفايات في سلّات المهملات، وتشجيع السّلطات على متابعة جهودها في وضع ما يكفي من سلّات المهملات في الأماكن الاستراتيجيّة".