مقالات

قال له المسيح: "ستعِش".. فخلُص!
الخميس 07 حزيران 2018
المصدر: نورنيوز
لإرادة مكافحة المرض قصّةٌ على لسان رجل نقل شهادة خلاصه من الموت الأكيد بعد مرض أليم.

 

ظلّ هذا الرّجل تحت الرّعاية التّنفسيّة الخاصّة في العناية المركّزة لمدّة 21 يومًا، قبل أن يعاود نشاطه الصّحّي بفضل العناية الإلهيّة.

إلتهابات وأمراض أخرى كانت كفيلة لتجعل حياته تميل صوب هاوية الموت. لكنّ الوضع مع المسيح مختلف، إذ بات الآن يرفع المجد لله لتدخّله الاستثنائيّ في حياته.

"الله خلّصني من الموت، فالعام الماضي كنت أحارب من أجل العيش بعد خضوعي لـ19 جراحة. أنجز الأطبّاء، الذين لم يروا أحدًا يشبه حالتي من قبل، كلّ ما بوسعهم لإنقاذي لكنّني كنت رجلًا ميتًا طبّيًّا. غير أنّ الله أبعد الشّيطان وقرّب إليّ الأمل بالحياة فتُوّجتُ بالخلاص وبتّ واحدًا من 0.1% يعيشون رغم كلّ الأمراض.

أنا اليوم حيّ، أمشي على رجليّ باسم الله، فعندما يندهك المسيح ما من قوّة تمنعك!"

هذه الإرادة في العيش والتّقدّم الصّحّيّ لا يتحقّقان إلّا بالمسيح إذًا، فالمسيح هو نهاية المآسي وبداية الأفراح.

وبهذا، يلخّص الرّجل شهادته...  "معظم النّاس الذين اختبروا مرضي ماتوا. لكن هل تعلم؟ قال الله: لن تموت. لكنّك ستعيش لتخبر بما أقامه الرّبّ لك. "