دينية

أيّها الموارنة.. هل أنتم موارنة بحقّ؟
الأربعاء 08 شباط 2017
المصدر: نورنيوز
تحتفل الكنيسة المارونيّة غدًا بعيد أبيها القدّيس مارون.. ولكن هل أنتم، أيّها الموارنة، جاهزون لهذا العيد؟

 

أيّها الموارنة، هل تشعرون بالانتماء المسيحيّ المارونيّ والافتخار بأنّكم أبناء القدّيس العظيم مار مارون؟

قد تُجيبون بـ"نعم" واثقة، إلّا أنّ الانتماء يعني الالتزام بالتّعاليم المسيحيّة والسّير بحسب مشيئة الرّبّ؛ الانتماء ليس بالتّعصّب للطّائفة المارونيّة واعتبار الطّوائف الأخرى مُخطئة في توقيتها للأعياد وفي طقوسها الاحتفاليّة.

أيّها الموارنة، هل تشاركون في القداديس المارونيّة؟

قد تكون الآحاد أيّامًا مخصّصة للرّاحة والتّسلية والولائم الكبيرة؛ غير أنّه ضروريّ أن يباركها الرّبّ بالصّلوات الصّادقة والذّبائح الإلهيّة التي تعطي المؤمنين خبز الحياة وتسكرهم بخمرة الخلاص.

أيّها الموارنة، هل تعرفون أباكم مار مارون؟

قلائل هم من تعمّقوا في معرفة حياة القدّيس مارون.. فهو الذي اختاره الرّبّ راعيًا لشعبه، فبشّر بالإنجيل ودحض الضّلال وتفانى في خدمة الكنيسة وقادنا إلى السّلام.. فلنكون في هذا العيد موارنة حقيقيّين نسير صوب الإيمان بثبات ووحدة!