دينية

حماية المحيطات... إهتمامنا الرّوحيّ الحاليّ
الاثنين 02 أيلول 2019
المصدر: نورنيوز
من أجل حماية المحيطات، صلّى البابا فرنسيس هذه المرّة...

فيديو نشره الحبر الأعظم على موقع تويتر جال العالم ناثرًا السّلام والنِّعم والنّصائح والطّلبات والتّمنّيّات. ففي الصّلاة لشهر أيلول/سبتمبر، دعا بابا روما إلى الصّلاة من أجل أن يبادر السّياسيّون والعلماء والاقتصاديّون إلى حماية البحار والمحيطات.

إذًا، صوّب البابا فرنسيس اهتمامه الرّوحيّ حاليًّا إلى أهمّيّة حماية المحيطات، وذلك بسبب ما تحتويه من إمدادات المياه بكمّيّات كثيرة في كوكب الأرض. المحيطات ذات أهمّيّة إيكولوجيّة لما تَضُمّه من تنوّع هائل في الكائنات البحريّة الحيّة التي، وللأسف، قسم كبير منها مهدّد بالانقراض لأسباب عديدة أبرزها الإهمال البشريّ.

وإلى عظمة الخلق تطرّق البابا فرنسيس في صلاته، خلقٌ خارقٌ يدلّ على مشروع الحبّ الذي منحه الله للبشريّة. فحماية هذا الخلق المقدّس واجب علينا وهو يولد من إيماننا الكبير بقدرة الله وعظمته. لنُصلِّ إذًا مع البابا فرنسيس طوال هذا الشّهر من أجل السّياسيّين والعلماء والاقتصاديّين ليسخّروا إهتماماتهم في سبيل البيئة بعيدًا عن هاجس السّياسة والسّلطة والمراكز والعروش الذي يلاحقهم.

إهتمامنا الرّوحيّ الحاليّ إذًا مصوَّب إلى حماية المحيطات، فالبيئة يجب أن تكون هدفنا الأوّل والأخير، لأنّ استمراريّتنا تتحقّق من خلال صَون طبيعتنا وأرضنا ومياهنا والحفاظ على كنوز تركها الله أمانة بين أيادينا...