دينية

ماذا سيعلّمنا مار الياس في الأيّام التّسعة المباركة؟
الخميس 11 تموز 2019
المصدر: نورنيوز
مار الياس الحيّ قدّيس يذكّرنا بالبطولة والقوّة وعدم المساومة على الحقّ. هو من صعد بمركبة ناريّة إلى المجد السّماويّ نبيًّا قدّيسًا متربّعًا على عرش الخلاص، تحتفل الكنيسة اليوم ببدء تساعيّته المباركة تمهيدًا للاحتفال بعيده المجيد.

 

معه، وطوال 9 أيّام، سنتأمّل بشفاعته ومسيرة حياته، فهو من كان رمز الوفاء والإخلاص لله، يعلّمنا ضرورة الالتزام بالتّعاليم الجيّدة والصّلاح والبرّ وعدم الخيانة والغدر.

هو من ابتهل إلى الربّ سبع مرّات ليرسل المطر إلى الأرض العطشى ومن غلب كهنة البعل بصلاته الحارّة، ومن بارك بأمر الرّبّ ملءَ راحة من الدّقيق، يعلّمنا أنّ المستحيل ممكن مع الرّبّ متى صلّينا بخشوع وصدق وإيمان كبير، وأنّ لنا القدرة لتنبت في كفّنا براعم الأعاجيب والآيات بشفاعة مريم والقدّيسين.

هو من لبّى أوامر الرّبّ بغيرة، يعلّمنا أنّ الالتزام بتعاليمه ضرورة للعيش بالخير الدّائم على خطى المسيح العذبة وفي درب الرّبّ الصّالحة.

هو من كان بنعمة الرّبّ مقتدرًا على القول والعمل، سيعلّمنا صون لساننا وحفظ كلامنا وضبط أقوالنا وحماية أفكارنا من أن يلوّثها الشّواذّ.

هو من استمات دفاعًا عن المظلومين، سيعلّمنا كيفيّة التّمسّك بالحقّ ومحاربة الظّلم ودحض كلّ أشكال الغدر والاستئثار.

فمعك يا مار الياس سنسير في هذه الأيّام التّسعة على طريق السّلام والخير والإيمان، لنستحقّ الصّعود إلى حيث الفرح الأبديّ...