دينية

"العالم يخدِّر القلب"
الثلاثاء 09 نيسان 2019
المصدر: نورنيوز
نظرة شاملة وسريعة على صفحة البابا فرنسيس الرّسميّة عبر موقع تويتر تُظهر مدى إصرار الحبر الأعظم على سكب ثقل روحيّ على أهمّيّة الصّوم وعظمة نِعمه.

 

واحدة من آخر التّغريدات التي ينثر البابا فرنسيس من خلالها نصائحه المباركة، التّغريدة التّالية: "إنَّ الصّوم يحرّرنا من التّعلّق بالأشياء وبروح العالم الذي يخدِّر القلب"..

نَعَم! هو الصّوم من يدفع بالنّفس إلى التّحرّر من الدّنيويّات وإلى الهروب من آفات هذا العالم. فعالم اليوم مسرحٌ خصب تتشتّت فيه الرّوح ويُفسَد فيه القلب، مسرحٌ تتجلّى فيه المخاطر وتتآكل فيه المصالح وتندرج فيه لائحة طويلة تضمّ البغض والحقد والغيرة.

العالم اليوم بحاجة إلى من يُغدق عليه مياهًا طيّبة تروي ظمأ قحالته، مياه نبعُها المسيح ومجراها الصّوم ومصبّها قلب الإنسان الخاطئ.

فالصّوم فترة مقدّسة يتأمّل فيها المؤمن بتعاليم المسيح ويتّحد بعظمة كلام الرّبّ ويتحضّر لاستقبال موت المسيح وقيامته بقلب نظيف مترفّع عن شوائب هذا العالم.

التّعلّق بالأشياء حبسٌ يقيّد النّفس المسيحيّة وراء قضبان المال والمراكز والمصالح والأمور الفانية. في وقت بات هذا العالم يخدِّر القلب من مشاعر الإنسانيّة والمحبّة والحوار والسّلام.

الصّوم سبيلٌ مبارك إذًا لتحرُّر النّفوس، فهلمّوا نمشي بحسب أقوال البابا فرنسيس ونصائحه في مسيرة التّرفّع عن كلّ أشكال الطّمع والبطش والجشع.