دينية

هديّة من البابا فرنسيس.. لأكبر أخت في العالم
الأربعاء 13 شباط 2019
المصدر: نورنيوز
الرّاهبة الأكبر سنًّا في العالم، الأخت أندريه الفرنسيّة، احتفلت بعيدها المئة والخمس عشرة سنة قبل أيّام، بجوّ من الإحاطة والفرح.

 

البابا فرنسيس بدوره أكرم الأخت المسيحيّة الأكبر في العالم على طريقته، فقد أرسل إليها هديّة مفاجئة.

في بيت الرّاحة حيث تواظب على الصّلاة، شخصيّة الأخت أندريه ما زالت محطّ اهتمام رغم كبر سنّها، فهي مازحت المدعوّين في عيد مولدها قائلة: "١١٥ سنة، يكفيني! علّ الله يتذكّرني هذا العام!" غير أنّ ممرّضتها كشفت أنّها تمازح الرّبّ هكذا في كلّ عام.

وفي حفلة خُصّصت على شرفها، غُمرت الأخت أندريه بأناس خدمتهم منذ أن كانت في صغرها ممرّضة ومدرّسة وأختًا صالحة.

الحفلة إذًا هذا العام مختلفة إذ كانت محاطة من جميع أحبّائها: الفاتيكان يشارك بإسعاد الأخت أدريه، أقاربها حاضرون ورجل كانت الأخت أندريه تهتمّ به في صغرها.

إيمان الأخت أندريه لم يمت ولم يشخ أبدًا، فعن سؤال عمّا تفضّله حاليًّا، تجيب الأخت أندريه: "الصّلاة الخشوعة في القدّاس!"

وعلى ضوء قصّة الأخت أندريه، نستقي كمؤمنين ما يروي إيماننا، لتكن مسيرتها دفعًا قيّمًا لعيش سنين طويلة مع المسيح والصّلاة في بيت الله الحنون.