دينية

بالإيمان... تُرسم الحياة!
الاثنين 25 شباط 2019
المصدر: نورنيوز
"يساعدنا الإيمان على فهم معنى الحياة: الله معنا ويحبّنا بشكل لامتناهي"... بوصيّة البابا فرنسيس هذه سنبدأ أسبوعنا.

 

هي وصيّة تدفع بنا إلى مستوى عالٍ من المعرفة الدّينيّة، فعيوننا التي كثيرًا ما تعميها المصالح والإغراءات والآثام، يقابلها الإيمان والمحبّة ليعيداها إلى درب النّور.

عيوننا ليست الوحيدة التي يواجهها الإيمان، فأحاسيسنا كلّها يجب أن تتّحد بالرّبّ من أجل سير الإنسان على درب الصّلاح.

بالإيمان تتفتّح الآذان لسماع كلام الرّبّ وتعاليمه...

بالإيمان ينطق اللّسان بكلام عسليّ طيّب...

بالإيمان ترمق العيون إلى ما حولها بشغف وفرح...

بالإيمان يرى العقل في الأحداث رجاء وأملًا...

بالإيمان تبتعد النّفس عن اليأس والكآبة...

بالإيمان يتّحد القلب بالمحبّة والخير...

بالإيمان تتعلّق الأيادي بالجمال والصّلاح...

بالإيمان إذًا تُرسم معالم الحياة، الحياة التي تشوبها المشاكل والصّعاب، ليأتي الإيمان منقذًا، باعث الرّجاء والأمل، معطيًا معنًى مقدّسًا لها.

البابا فرنسيس يطمئننا على الدّوام بأنّ الله معنا ويحبّنا، حبّه يفوق الحدود والخيال، فما علينا نحن الخطأة سوى النّظر بخلفيّة إيمانيّة إلى العالم لرؤية جماله وسماع الأصوات بخلفيّة إيمانيّة لملاحظة الخير فنعيش في الفرح دائمًا أبدًا.