دينية

يا قلب يسوع الأقدس... إرحمنا!
الثلاثاء 11 حزيران 2019
المصدر: نورنيوز
مع انطلاقة هذا اليوم المبارك، وفي بحر شهر قلب يسوع الأقدس، نرفع نظرنا إلى السّماء ونفتح قلوبنا إلى الله الآب ليفيض عليها رحمته ويزرع فيها محبّته وينقّيها فتضحي على مثال قلبه المبارك.

 

اليوم، نتوجّه إليك أيّها الآب الأزليّ ونقدّم لعظمتك السّامية دمَ سيّدنا يسوع المسيح الثّمين للغاية وفاءً عن خطايانا ولأجل احتياجات الكنيسة المقدّسة.
اليوم، نطلب منك كلّ الرّحمة يا ابن الله الأزليّ المصوَّر من الرّوح القدس في أحشاء البتول مريم، يا من اتّحدت جوهريًّا بكلمة الله، ويا ذا العظمة غير المتناهية.

نسألك يا هيكل الله المقدّس، وخباء الرّبّ العليّ، وبيت الله وباب السّماء، وأتّون المحبّة المضطرم أن تمنحنا سلامًا لا ينطفئ.

أنت يا منزل العدل والمحبّة والقلب المفعم جودًا، يا لجّة الفضائل كلّها الجدير بكلّ تسبحة، ويا ملك جميع القلوب ومركزها الحاوي كلّ كنوز الحكمة والعلم ومسكن ملء اللّاهوت كلّه، ويا موضوع سرور الآب الّذي من فيضه أخذنا جميعنا، أنصر كلّ مظلوم، وساعد كلّ محتاج، وعزّ كلّ حزين، واشف كلّ سقيم.

يا قلب يسوع رغبة الآكام الدّهريّة، الطّويل الأناة والكثير الرّحمة، الغنيّ لكلّ من يدعونك، ينبوع الحياة والقداسة، الضّحيّة عن آثامنا، الموسّع عارًا لأجلنا، المنسحق لأجل أرجاسنا، المطيع حتّى الموت، المطعون بالحربة، مصدر كلّ تعزية، أغفر زلّاتنا واصفح عنّا واملأنا من روحك القدّوس فنكرّم قلبك الأقدس الّذي يختصر حياتنا وقيامتنا، صلاحنا وسلامنا.

منك نطلب يا ذبيحة الخاطئين وخلاص الرّاجين ورجاء المائتين، ونعيم جميع القدّيسين أن ترحمنا وتجعل قلبنا وديعًا ومتواضعًا مثل قلبك.

اليوم، "نصلّي إليك أيّها الإله الأزليّ القادر على كلّ شيء، أنظر إلى قلب ابنك الحبيب وإلى الوفاء والتّسابيح الّتي قدّمها لعزّتك عن الخطأة. فاغفر لهم إذ يطلبون رحمتك، وارضَ عنهم باسم ابنك سيّدنا يسوع المسيح، الّذي معك يحيا ويملك بوحدة الرّوح القدس، إلى دهر الدّاهرين، آمين!".