أميركا

يونان اختتم مؤتمر أبرشيّة سيّدة النّجاة- سان دييغو
الثلاثاء 13 آب 2019
المصدر: نورنيوز
في ختام المؤتمر الحادي عشر لأبرشيّة سيّدة النّجاة في سان دييغو- كاليفورنيا، ترأّس بطريرك السّريان الكاثوليك مار إغناطيوس يوسف الثّالث يونان القدّاس الإلهيّ، في كنيسة أمّ المعونة الدّائمة، عاونه فيه مطران أبرشيّة سيّدة النّجاة في الولايات المتّحدة الأميركيّة برنابا يوسف حبش، والنّائب البطريركيّ في القدس والأراضي المقدّسة والأردنّ غريغوريوس بطرس ملكي، والأكسرخوس الرّسوليّ في فنزويلا تيموثاوس حكمت بيلوني، بمشاركة كاهن الرّعيّة المونسنيور عماد حنّا الشّيخ والقيّم البطريركيّ العامّ وأمين سرّ البطريركيّة الأب حبيب مراد، وبحضور لفيف من كهنة الرّعايا والإرساليّات السّريانيّة الكاثوليكيّة في الأبرشيّة، وجموع غفيرة من المؤمنين.

 

بعد الإنجيل المقدّس، أعرب المطران حبش عن اعتزاز الأبرشيّة بقدوم البطريرك يونان وترؤّسه المؤتمر، مثمّنًا إنجازاته في تأسيس الأبرشيّة ورعاياها وإرساليّاتها، مشدّدًا على الوحدة والشّركة الّتي تجمع كهنة الرّعايا والإرساليّات في الأبرشيّة ومؤمنيها، بروح المحبّة والألفة، جازمًا أنّ الصّعوبات والتّحدّيات لن تستطيع أن تعصف بها لأنّها مؤسَّسة على الإيمان بالرّبّ يسوع، بحسب ما أفاد نقل إعلام البطريركيّة.
ثمّ تلا المونسنيور الشّيخ كلمة الشّكر توجّه بها إلى البطريرك يونان وكلّ من ساهم في إنجاح المؤتمر.

وتُلِيَ البيان الختاميّ للمؤتمر، ومنح بعده يونان البركة الختاميّة للرّعيّة والأبرشيّة، واستقبل المؤمنين في باحة الكنيسة حيت نالوا بركته الأبويّة وأنصتوا إلى توجيهاته.