أميركا

الجماعات الدّينيّة في تشيلي تطالب بالإبقاء على التّعليم الدّينيّ إجباريًّا
الأربعاء 17 تموز 2019
المصدر: نورنيوز
وقّع في تشيلي مجلس الأساقفة، واللّجنة الوطنيّة للتّعليم الإنجيليّ، وكنيسة الأدفنتست، والكنيسة المعمدانيّة، والكنيسة اللّوثريّة، وكنيسة يسوع المسيح لقدّيسين الأيّام الأخيرة والمركز الإسلاميّ، والجالية اليهوديّة، وجمعيّة الثّقافة والإحسان الإسلاميّة، على إعلان يدعو المجلس الوطنيّ للتّعليم إلى إعادة النّظر في قراره الأخير وعدم إقرار مسألة جعل التّعليم الدّينيّ اختياريًّا بدل من أن يكون إلزاميًّا لطلّاب الصّف الثّالث والرّابع متوسّط.

ونقلت "فيدس" عن صحيفة "الميركوريو" الرّسميّة في تشيلي، ما جاء في بيان الجماعات الدّينيّة التّسع أنّ "التّعليم الدّينيّ يساهم في تكوين مواطن ديمقراطيّ ومسؤول وأخلاقيّ وناقد وحرّ وداعم، مع رؤية لثقافة وتديّن المجتمع الّذي يعيش فيه. يساهم ويضع الأسس لتطوير الفرد للمعرفة التّأديبيّة لكلّ طالب، وينمَّي معرفته. إنّ جعل التّعليم الدّينيّ اختياريًّا يعني حذفه من المنهج، وسيحرم الطّالب من هذا الغنى. لذلك فإنّ الجماعات الدّينيّة التّشيليّة تطلب عدم جعلها اختياريّة: "هذا الطّلب مقدّم في سياق الاعتراف بأنّ تعليم الدّين هو المساحة المتميّزة في المناهج الدّراسيّة لمتابعة وتشكيل الأبعاد الرّوحيّة والأخلاقيّة للطّالب".